كانوا الملوكَ على الزمان وقارنوا … الجوزاء واصطفوا جوارَ الانجم

منذ سنتين 
قمت بعمل بحث عن الأندلس
لم يكن هذا البحث الأول ولا الأخير الذي أنجزه
ولكنه كان مميزا جدا , وأثر كثيرا في نفسي
أذكر أنني كنت في حالة جيدة في بداية البحث
لكنني أرهقت في نهايته
ليس بسبب السهر أو العمل المستمر فقط
ولكن بسبب الحالة النفسية التي جاءتني وانا أقرأ وأكتب عن سقوط دويلات الأندلس واحدة تلو الأخرى بعد تفرقهم
بعد أن كتبت عن فتحها و جمالها وازدهار العلم والفنون فيها
لقد شعرت حينها بمدى الخسارة التي أدركتنا بعد سقوط الأندلس
وحينها أيضا فهمت وتأثرت كثيرا بكلمات رثاء الأندلس في الموشحة الشهيرة (أرض الفردوس المفقود)
لا أنسى الكآبة التي أصبت بها تلك الأيام

بالله إن زرت المـغـانـي مــــرة … عـرّج علـى أهلـي هـنـاك وسـلـمِ
كانوا الملـوكَ علـى الزمـان وقارنـوا … الجـوزاء واصطفـوا جـوارَ الانـجـم 
وإذا سألـت فلـم تُجـبـكَ طلولـهـم … فاشـرق بدمعـك أوفـغـصَّ بعلـقـم
يـا أرض أندلـسَ الحبيـبـة كلـمـي … إنـي بكيْـت علـى فراقـك فاعلـمـي
لـم تُنسنـي الأيـام صوتـك عنـدمـا  ناديتـنـي فصـمـتُ لــم أتـكـلـم
 
وقعدتُ عـن أرض تُبـادُ وعـن ربـىً  سعـدتْ قرونـا فـي ظِـلال المسـلـم
ذُبـنـا شـوقــا للـقـائـك يـــا  أرض الــفــردوس الـمـفـقــود
الـشـمـس تـنـاديـك تـعـالــي … لمكـانـك فــي المـجـد وعــودي
يـا ويـح عبـاد الصليـب بحقـدهـم هدمـوا مـنـارا حـضـارة وتـقـدم
لـم يشـفِ غلهمـوا مدائـن حُرِّقـت … ومساجـد امتهنـت وأنـهـار الــدم
 
حتـى مشـوا للغيـد بيـن ستـورهـا … ليدنسـوا العـرض الـذي لـم يُثـلـم
أبكـي علـى تلـك الكواعِـبِ ويلـهـا سيقـت إلـى أحضـانِ نـذلٍ مـجـرم
بالأمـسِ كــنَّ حـرائـرا لايُرتـقـى … أبـدا لهـن بـعـدن بـعـد الأنـجـم
واليـوم ذُقـن الأسـرّ ذُقـن هـوانـه … فبكيـنـا دمـعـا قانـيـا كالـعـنـدم
 
 
وأذكر بمناسبة الحديث عن بحثي هذا ,, كتاب تاريخ الأندلس المصور للدكتور طارق السويدان
 والذي استعنت به وأعجبني كثيرا
أنصح بقراءته

 

أضف تعليق